بلاغ

متابعة لما يشهده الوضع الأمني في ليبيا الشقيقة من توتر وتحسبا لما قد ينتج عنه من انعكاسات على المناطق المتاخمة للحدود التونسية الليبية، اتخذت وزارة الدفاع الوطني كل التحوطات الميدانية لتأمين الحدود الجنوبية الشرقية ومواجهة التداعيات المحتملة.

وتم في هذا الإطار دعوة العسكريين إلى مزيد ملازمة اليقظة والحذر وتعزيز التشكيلات العسكرية من تواجدها بالمعبرين الحدوديين بكل من الذهيبة ورأس جدير مع تشديد المراقبة باستغلال الوسائل الجوية ومنظومات المراقبة الالكترونية للتفطن المبكر لكل التحركات المشبوهة.

2,156 عدد المشاهدات, 2 قراءة اليوم

Top