وزير الدفاع الوطني يشارك في الاجتماع التاسع عشر لوزراء دفاع الدول أعضاء مبادرة ” 5 زائد 5 دفاع”

شارك صباح اليوم وزير الدفاع الوطني السيد عماد مميش في فعاليات الاجتماع التاسع عشر لوزراء الدفاع للدول أعضاء “المبادرة 5 زائد 5 دفاع”، المنعقد بلشبونة تحت رئاسة البرتغال.

وتوجه وزير الدفاع الوطني في كلمة ألقاها بالمناسبة بالشكر إلى السلطات البرتغالية على نجاحها خلال ترؤسها للمبادرة في تحقيق النتائج المرجوّة من الأنشطة المبرمجة في مجالات التكوين والتدريب والمراقبة البحرية والجوية والإغاثة والإنقاذ، ممّا ساهم في دعم الأنشطة العملياتية المشتركة للقوّات المسلحة للبلدان الأعضاء خدمة لأمن غرب المتوسط واستقراره.

كما أشاد بالعمل المنجز من قبل المركز الأورومغاربي للبحوث والدراسات الإستراتيجيّة وجهود فريق العمل التونسي في توفير كلّ الإمكانيات لتأطير بحث سنة 2023 حول “الأمن في غرب المتوسّط: التحدّيات الجديدة”. منوّها بالمجهودات المبذولة من طرف الباحثين والقائمين على انجاز هذا العمل القيّم. وتوجه بالشكر إلى الجانب الإيطالي على تطوّعه للإشراف على انجاز بحث سنة 2024 ومحوره “التغيّر المناخي: الآثار الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والأمنية على أمن فضاء 5+5”.

وجدد وزير الدفاع الوطني بالمناسبة التزام تونس بتعهّداتها سواء على المستوى الثنائي أو متعدّد الأطراف مع بلدان ضفتي المتوسّط في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وكان للسيد عماد مميش لقاء جمعه بالسيدة Helena Carreiras وزيرة الدفاع البرتغالي، تم خلاله استعراض علاقات التعاون العسكري بين البلدين وسبل تطويرها.

وتضمّن البيان الختامي لاجتماع وزراء الدفاع جملة من التوصيات وأبرزها التأكيد على استمرار الجهود لتطوير التعاون متعدد الأطراف وتشجيعه من أجل تعزيز الأمن في غرب المتوسط والمحافظة على التعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وقد تم في ختام الاجتماع تمرير الرئاسة الدورية إلى إسبانيا لتولي فعاليات المبادرة خلال سنة 2024.

 

 

 

2,500 عدد المشاهدات, 6 قراءة اليوم